-->
100 مليون مصري.كوم 100 مليون مصري.كوم

ماذا يقول الكتاب المقدس عن طاعة الوالدين ؟

 ماذا يقول الكتاب المقدس عن طاعة الوالدين ؟



طاعة الوالدين :


في الكتاب المقدس تعد طاعة الوالدين وصية مباشرة من الله. "أَيُّهَا الأَوْلاَدُ، أَطِيعُوا وَالِدِيكُمْ فِي الرَّبِّ لأَنَّ هَذَا حَقٌّ" (أفسس 6: 1) 


وتكمل رسالة أفسس 6: 2-3 بالقول "أَكْرِمْ أَبَاكَ وَأُمَّكَ، الَّتِي هِيَ أَوَّلُ وَصِيَّةٍ بِوَعْدٍ، لِكَيْ يَكُونَ لَكُمْ خَيْرٌ، وَتَكُونُوا طِوَالَ الأَعْمَارِ عَلَى الأَرْضِ". 



ماذا يقول الكتاب المقدس عن طاعة الوالدين ؟
ماذا يقول الكتاب المقدس عن طاعة الوالدين ؟


نعم فوصية أكرم أباك وأمك هي أول وصية بوعد ، والوعد هنا أن يكون لك خير،  وأن تطول أيامك علي الأرض.


هذا بالإضافة إلى أنها  أحد الوصايا العشرة التي أعطاها الله لموسي النبي فوق جبل سينا . 


وهي أول وصية في اللوح الثاني ، حيث كان اللوح الأول مكتوب به ٤ وصايا تخص علاقة الإنسان بالله ، أما عن اللوح الثاني فبه ٦ وصايا حول علاقة الإنسان بالإنسان،  وجاء علي رأس تلك العلاقات علاقة الإنسان بوالديه واكرامهم. 



طرفي العلاقة :


هذه العلاقة بين الإبن ووالديه لذلك فالعلاقة لها طرفين ، لهما حقوق وعليهما واجبات : 


١ - "الاِبْنُ الْحَكِيمُ يَقْبَلُ تَأْدِيبَ أَبِيهِ وَالْمُسْتَهْزِئُ لاَ يَسْمَعُ انْتِهَاراً" (أمثال 13: 1)

فلابد من طرف الإبن أن يكرم أبويه ، ويقبل تأديبهما ، ولا يكن مستهزيءةلايسمع الانتهار . 


٢ - وَأَنْتُمْ أَيُّهَا الآبَاءُ، لاَ تُغِيظُوا أَوْلاَدَكُمْ، بَلْ رَبُّوهُمْ بِتَأْدِيبِ الرَّبِّ وَإِنْذَارِهِ" (أفسس 6: 4)

وعلي الطرف الآخر وهو الآباء،  أن يحتوا أبنائهم ، ولا يغيظوهم،  وأن يربوهم حسب تعاليم الرب ومخافته .



إكرام الوالدين في العهدين القديم والجديد:



أولا العهد الجديد : 


إليك بعض الآيات التي جاءت في سفر الأمثال والتي تخص إكرام الوالدين : 


أسمعوا أيها البنون تأديب الأب , و أصغوا لأجل معرفة الفهم  ( أمثال 1  –  4  ) 


أسمع يا أبني تأديب أبيك , و لا ترفض شريعة أمك  ( أمثال  1  –  8 ) 


من يحب التأديب يحب المعرفة , و من يبغض التوبيخ فهو بليد ( أمثال 1  –  2 1 ) 



ثانيا العهد الجديد : 


"أَيُّهَا الأَوْلاَدُ، أَطِيعُوا وَالِدِيكُمْ فِي الرَّبِّ لأَنَّ هَذَا حَقٌّ" (أفسس 6: 1) 


"أَكْرِمْ أَبَاكَ وَأُمَّكَ، الَّتِي هِيَ أَوَّلُ وَصِيَّةٍ بِوَعْدٍ، لِكَيْ يَكُونَ لَكُمْ خَيْرٌ، وَتَكُونُوا طِوَالَ الأَعْمَارِ عَلَى الأَرْضِ".(أفسس 6: 2-3) 



أهمية طاعة الوالدين :


يجب علي الأبناء طاعة الوالدين وعدم الخروج عن نهجم. 


فالوالدان هما الطريق الأول الذي من خلاله يتعلم الأبناء كل شيء في الحياة .


ومما لاشك فيه حرص الآباء علي أن يكون أبنائهم أبناء لله ، فيعلمونهم كل شيء عن الحياة المسيحية والحياة الإجتماعية .


يكرس الآباء كل حياتهم لكي يعيش أبنائهم في أحسن حال علي المستوي الروحي المادي والجسدي والنفسي والمعنوي . 


لذلك علي الأبناء طاعتهما، والسير علي نهجهما واكرامهما في الكبر ورعايتهما ورد الجميل الذي قدماه لابنائهما .


وفي النهاية ما تفعله مع ابويك ،سيفعله معك أبنائك أيضا،  لذلك يكون لكم خير ، وتطول أيامك علي الأرض . 



لذلك في العهد القديم نجد أن الأبناء كانوا يحرسون علي أخذ البركة من الأباء. 

مثلما بارك اسحق يعقوب ،

وبارك يعقوب أولاده ال ١١ وحرس يوسف علي تقديم ابنيه افرايم ومنسي لوالده ليباركهما. 


نطلب من الله البركة في سائر أيام حياتنا ، والبركة لأبائنا الكرام،  وأن نوجد جميعنا أبناء مباركين لأبينا السماوي ،آمين. 



أهلاً بك ، نشكرك لمرورك الكريم🌹

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

الصفحة الرئيسية

الصفحات

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

Translate

جميع الحقوق محفوظة

100 مليون مصري.كوم

2023